مجلات علمية محكمة في القانون
سبتمبر 16, 2020
المجلات العربية المصنفة
أكتوبر 7, 2020
Show all

مجلات علمية محكمة في العلوم الانسانية

العلوم الإنسانية هي  العلوم التي تدرس ظواهر البشر وثقافتهم وخبراتهم بأساليب علمية ومناهج نقدية وتحليلية، وتشمل دراسة العلوم الإنسانية مجالات واختصاصات واسعة، ويتم دراستها من خلال جمع المعلومات والبيانات في الماضي والتي تحدث حاليا في الحاضر، المجلات العلمية المحكمة في العلوم الإنسانية لاقت شعبية كبيرة لكثرة اختصاصات العلوم الإنسانية، فكان لابد من وجود مجلات كهذه، فقد فتحت  فرصة أمام الكثير من الباحثين لنشر أبحاثهم ودراساتهم التي تبحث وتدرس في الحياة البشرية وفي جميع التغيرات التي تطرأ عليها والمشاكل والتحديات التي تواجهها، في هذه المقالة سنتعرف على مجلات محكمة في القانون، وسنعرف المجلات المحكمة في العلوم الإنسانية ونعدد فوائدها وكيفية نشرها وشروطه:

مجلات محكمة في القانون

تعريف مجلات المحكمة في القانون

تختص هذه المجلات في العلم والأبحاث والدراسات القانونية نظرا لأهمية هذه الدراسات على المجتمع من حل نزاعات بين الأفراد والمحافظة على حقوقهم وتوعيتهم لها وغيرها، حيث تعتبر هذه المجلات مصدر لكثير من النظريات والمسلمات القانونية لأن أهم أهدافها تطوير البحث العلمي في المجال القانوني، لذلك تكون المجلة حريصة عند النشر، حيث تقبل بنشر المقالات المدققة والمعروضة على لجنة مختصة للمحافظة على موثوقيتها ومصداقيتها قبل الموافقة عليها واعتمادها، ويجب على الباحث أن يلتزم بقواعد وشروط  كل المجلة حتى تنشر دراساته دون أي عقبات.

عملية التحكيم في المجلات المحكمة في القانون

عملية التحكم ويقصد بها اطلاق حكم القبول أو الرفض على الأبحاث المتقدمة للنشر في مجلات المحكمة في القانون، وتتم هذه العملية عن طريق لجنة مؤلفة من عدة مختصين يعمل كل منهم على حدى بفحص ومراجعة المقالات المقدمة للمجلة ومن ثم يتخذ كل مختص قراره ويكتب تقرير خاص به، على أساس القرار النهائي من قبل اللجنة يتخذ القرار، فإما يقبل المقال بإقرار الأغلبية أو يرفض أو يطلب من صاحب المقال بعض التعديلات.

مجلات محكمة في العلوم الانسانية

تعريف المجلات المحكمة في العلوم الإنسانية

تعرف هذه المجلات على أنها المجلات التي تدرس الظواهر البشرية التي حدثت في التاريخ، والظواهر البشرية التي تحدث في الحاضر،  تحتل هذه المجلات اهتمام كبير من قبل الباحثين والقراء في المجتمع، لكثرة مواضيعها و مجالات أبحاثها كعلم الأثار، الفلسفة، الإعلام، التاريخ، الآداب، اللغات وغيرها.

تعتبر هذه المجلات ذات موثوقية عالية و مرجع لكثير من الدراسات العلمية المتعلقة بإحدى مجالات العلوم الإنسانية، وهذا يتطلب من المجلة الفحص ومراجعة المقالات المرسلة إليها قبل نشرها لتأكد من صحتها ودقتها قبل الأخذ بها.

فوائد الاطلاع وقراءة المجلات المحكمة في العلوم الإنسانية :

1 – تقدم هذه المجلات أبحاث ومقالات تم دقيقها وفحصها ومراجعتها من قبل لجنة مؤلفة من مختصين وخبراء، لتمنح القراء معلومات وخبرات صحيحة لا يتخللها أي خطأ.
2- ما بعد التعب إلا النجاح، يحصل الكثير من الباحثين على شهرة بفضل نشرهم لأبحاث قيّمة ودقيقة في مجالات العلوم الإنسانية المختلفة في هذه المجلات المحكمة.
3- تواكب هذه المجلات كل التغيرات التي تطرأ على أبحاث العلوم الإنسانية، وتواكب التطورات الذي يطمح إليه الباحثين والقراء في مجال البحث مما يجعل القراء على اطلاع دائم على كل ما هو جديد.
4- الأبحاث المنشورة في المجلات العلمية المحكمة في العلوم الانسانية تطرح أحدث الأفكار التي توصلت إليها المعرفة، أي النشر فيها ليس اعتباطيا أو عشوائيا، فلا ينشر فيها إلا الأبحاث التي تقدم علما جديدا ومفيدا لم يتم ذكرها من قبل أو تكرارها.
 5- الاهتمام بنوعية الأبحاث المنشورة في هذه المجالات الذي قد يمنح بعض الباحثين بالحصول على الترقية المهنية في أعمالهم، وفي الجامعات تحديدا حيث تتطلب الوظائف الأكاديمية الأعلى أبحاث مميزة كي تمنح صاحبها أي الترقية أكاديمية.

أهم قواعد النشر في المجلات العلمية الانسانية المحكمة

تعتمد المجلات العلمية المحكمة في العلوم الإنسانية قواعد معينة، وعلى الباحثين الراغبين في نشر مقالاتهم الالتزام بها، هذه المجلات تلعب دور كبير في مجال الأبحاث العلمية و تعتبر مصدرا لها، لذلك فإن هذه المجلات لا تنشر بحثا قبل إثباته و تطبيقه لجميع قواعدها، وهذا ما يقوي المجلة و يشهرها، وهنا سنذكر بعض من قواعد النشر عند بعض هذه المجلات :

قواعد النشر عند بعض المجلات العلمية المحكمة في العلوم الانسانية :

1- يجب أن تكون الأبحاث المقدمة مبتكرة وغير مكررة وجديدة، لم يسبق لها أن نشرت، بحيث تقدم إضافة للبحث العلمي في مجال العلوم الإنسانية.2- الأبحاث المرسلة إلى المجلة المختارة لم يسبق وتم إرسالها لمجلة أخرى بهدف النشر.
3- المقال الذي قام الباحث بإرساله إلى المجلة لا يعود إليه وذلك بغض النظر سواء تم نشر المقال أو لم يتم نشره.
4- و بما إن الأبحاث تعرض على مختصين لأخذ القرار تجاهها، فهؤلاء المختصين لديهم صلاحية لإجراء بعض التعديلات في المقالة دون تغير المعنى والموضوع الأساسي للبحث.
5- إن المقالات المنشورة في المجلات لا تعبر عنها، فهي تعبر عن رأي وأفكار صاحب المقال.
6- تقديم البحث بلغة المجلة واختصاصها، فلا يرسل الباحث مقالة في الهندسة إلى مجالات تختص بالعلوم الإنسانية.

طريقة نشر الأبحاث في المجلات العلمية المحكمة في العلوم الإنسانية :

نذكر هنا الشروط والتي قد تختلف قليلا من مجلة إلى أخرى، تستقبل المجلة العلمية المحكمة في العلوم الإنسانية أبحاث الكتَاب بلغتها، فإذا كانت المجلة عربية تستقبل الأبحاث باللغة العربية،  ومن ثم :
▪ على الباحث أن يكون حريص على أن يحقق شروط النشر في المجلة والتي يجدها على موقع المجلة في رابط معين مخصص للمجلة.
▪ بعد تأكد الباحث من توافي شروط النشر في المقال يقوم الباحث بإرساله على البريد الإلكتروني الخاص بالمجلة.
▪ ويرسل الباحث مع البحث تعهد رسمي ممضى عليه من قبل الباحث يؤكد التزامه بعدم نشره للبحث من قبل، وبعدم إرساله للبحث إلى مجلة أخرى.
▪ ومن ثم يتم تفحص وتدقيق البحث خلال فترة زمنية قصيرة، وفي حال القبول الأولي يرسل للباحث ذلك، ومن ثم ينتقل البحث للمرحلة الثانية ألا وهو “مرحلة التحكيم”.
تقوم اللجنة المختصة بالمجلة بفحص البحث بعد القبول الأولي للمقال.
▪ ومن ثم يرسل للباحث النتيجة النهائية، وفي حال القبول يتم نشر البحث في المجلة.

أهم المجلات العلمية المحكمة في العلوم الإنسانية :

1- مجلة الدراسات الجامعية للبحوث الشاملة (USRIJ) .
2- المجلة الدولية للعلوم الإنسانية .
3- مجلة جامعة الإسراء للعلوم الإنسانية .
4- مجلة المعرفة المتعددة الإلكترونية (MECSJ ) .5- مجلة جامعة الشارقة للعلوم الإنسانية و الاجتماعية .
6- مجلة جامعة الزرقاء للبحوث والعلوم الإنسانية .
7- المجلة الإلكترونية الشاملة متعددة الاختصاصات EIMJ)) .
8- مجلة العلوم الإنسانية لجامعة أم البواقي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *